شبكة ومنتديات شباب مودرن

متابعه يوميه .موباريات كاس العالم فن سياسه حوادث اقتصاد ، العاب برامج واشئ اخر
 
شات شباب مودرن  الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر | 
 

 حكم غسل من بقي أثر طلاء يسير على ظفرها

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 194
تاريخ التسجيل : 17/08/2012
العمر : 27
الموقع : modrn.hooxs.com

مُساهمةموضوع: حكم غسل من بقي أثر طلاء يسير على ظفرها   السبت مارس 09, 2013 11:04 pm

السؤال

بعد أن اغتسلت من الدورة الشهرية بيوم وجدت أثر لون بسيط جدا منيكير
في أحد الأصابع ـ نقطة ـ فقمت بالاغتسال مرة أخرى احتياطا وأسأل هل هذا
يبطل الاغتسال؟ وما هو حكم صلاتي في هذا اليوم؟ وهل أعيدها أم لا إن كان لا
يوجد أثر للمنيكير غير نقطة بسيطة لا ترى إلا بالتمعن في هذا الأصبع؟.


الإجابــة


الحمد لله والصلاة والسلام على نبينا محمد وعلى آله وصحبه ومن والاه، أما بعد:

فطلاء الأظافر الذي تضعه النساء على أظفارهن المسمى المناكير يجب إزالة ما
على الأظفار منه وقت الوضوء والغسل الواجب إذا كان له جِرم يمنع وصول
الماء إلى البشرة, ولا شك أن الظفر من جملة أعضاء البدن التي يجب غسلها،
ومن المعلوم أنه يجب تعميم البدن بالماء عند الغسل الواجب، ويجب إزالة أي
حائل عليه يمنع وصول الماء, وإن لم تتم إزالته لم يكن الغسل تاما ولو كان
الحائل يسيرا عند جمهور أهل العلم.

وذهب بعض أهل العلم إلى أنه يعفى عن الحائل اليسير. وقول الجمهور هو الأحوط والأبرأ للذمة.

وعلى هذا فلا يصح الغسل ببقاء هذا الطلاء اليسير، والواجب عليك غسل ذلك
المكان فقط وإعادة الصلاة التي صليتِها قبل غسله, ولا يلزمك إعادة الغسل من
أوله، لأن الموالاة ليست شرطا في الغسل عند جمهور أهل العلم, قال ابن
قدامة في المغني: وأكثر أهل العلم لا يرون تفريق الغسل مبطلاً له، إلا أن
ربيعة، قال: من تعمد ذلك فأرى عليه أن يُعيد الغُسل. اهـ.

وانظري الفتويين رقم: 154731, ورقم: 47781
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://modrn.hooxs.com
 
حكم غسل من بقي أثر طلاء يسير على ظفرها
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
شبكة ومنتديات شباب مودرن :: القسم الاسلامي :: الفقه وأصوله-
انتقل الى: